مجال التجارة الإلكترونية مجال واسع يمكن من خلاله تحقيق أرباح ضخمة وإيرادات كبيرة، فمن خلال التسويق الرقمي يمكن الوصول لملايين العملاء والمشترين المحتملين وذلك بكبسة زر واحدة، وكونك تمتلك متجر إلكتروني يجعل من المهم بالنسبة لك البحث عن أفضل وأقصر الطرق التي يمكن من خلالها تعظيم الربحية وزيادة المبيعات وتحقيق الانتشار الواسع على الشبكة العنكبوتية.

والتسويق لمتجرك الإلكتروني وتعريف قطاع واسع من مرتادي الإنترنت ومتصفحي الويب به يعد الخطوة الأولى في زيادة عدد الزائرين للموقع وبالتالي زيادة فرص تحقيق مبيعات أكبر وربحية أعلى.

التسويق لمتجرك الإلكتروني في عالم الويب

عند إنشاء المتجر الإلكتروني فإن أكبر عقبة تواجه صاحب المتجر هي عدم معرفة عدد كبير من العملاء والمستخدمين بالموقع، مما يجعل الخطوة الأولى لانطلاق أي متجر إلكتروني البحث عن طرق التعريف بالموقع وتصدره لنتائج البحث المتقدمة على محركات البحث مما يضمن عدد أكبر من الزيارات والنقرات على موقع المتجر الخاص بك.

في التجارة التقليدية يكون التعريف بالمواقع أو المنتجات من خلال أساليب التسويق الكلاسيكية مثل الإعلان عن المنتج أو العلامة التجارية على التلفزيون والراديو وتنظيم الحملات الإعلانية على صفحات الجرائد والمجلات ووضع اللوحات الإعلانية الضخمة على الطرق السريعة والكباري العلوية.

لكن في مجال التجارة الإلكترونية فالأمر يختلف كل الاختلاف، فالتعريف بالمتجر الإلكتروني أو المنتج الخاص بك يتم من خلال قنوات التسويق الرقمية مثل منصات التواصل الاجتماعي من فيسبوك وتويتر وانستجرام ولنكدان وغيرها من وسائل السوشيال ميديا ، وكذبك يتم الترويج للمنتجات والمواقع من خلال نشر مقاطع فيديو على موقع يوتيوب، والتسويق بالمحتوى من خلال كتابة المقالات وإنشاء المدونات ونشر الصور الترويجية للسلع والخدمات وغيرها من أساليب التجارة الإلكترونية والتي تنجح في جذب عملاء ومشترين أضعاف ما يجذبه التسويق التقليدي.

اقرأ أيضاً: تعرف على أفضل 7 تطبيقات تحتاج إليها في التسويق الإلكتروني

كيفية استغلال التجارة الإلكترونية في الترويج لمتجرك بأقل التكاليف

تقليل التكاليف يعني زيادة الأرباح، ومن أهم البنود التي تستهلك جزء كبير من التكاليف في أي مشروع هي تكاليف الإعلان والتسويق للتعريف بالمنتج أو العلامة التجارية، لكن في مجال التجارة الإلكترونية فإن الترويج لمتجرك الإلكتروني أو مدونتك التي من خلالها تعرض السلع والمنتجات المختلفة يحتاج منك إلى معرفة وخبرة في أساليب التسويق الرقمي أكثر من أموال للتسويق والإعلان، وإليك مجموعة من الوسائل التي بها يمكن جذب المشترين والعملاء لمتجرك الإلكتروني بأقل التكاليف:

التسويق على مواقع السوشيال ميديا

مواقع التواصل الاجتماعي هي أكثر المواقع انتشاراً على صفحات الويب المختلفة، بل تعد مواقع السوشيال ميديا هي المواقع التي تحتل ترتيب الزيارات الأول في جميع الدراسات والأبحاث التسويقية، فموقع مثل فيسبوك يشترك فيه أكثر من 2 مليار شخص على مستوى العالم، وكذلك المواقع الأخرى مثل تويتر وانستجرام ولينكدان وغيرها من المواقع التي تشهد إقبالاً متزايداً من مرتادي الإنترنت.

يمكن استغلال الإقبال الواسع على هذه المواقع من أجل التعريف بمتجرك الإلكتروني وتحقيق الانتشار للمنتجات التي تعرضها عبر التجاراة الإلكترونية، فيمكن إنشاء الصفحات على فيسبوك وتويتر مثلاً ومن خلال هذه الصفحات يتم الإعلان عن موقعك الجديد أو متجرك، كما يمكن نشر الإعلانات المبوبة على الصفحات التي تحظى بعدد كبير من المتابعين مما يحقق تعريف عدد كبير من زائري هذه المواقع بمتجرك الإلكتروني.

قوائم البريد الإلكترونية

من أساليب التجارة الإلكترونية التي تساعد بشكل فعال في التعريف بموقعك أو متجرك الإلكتروني التسويق من خلال القوائم البريدية، فمن خلال هذه القوائم يتم إرسال آلاف الرسائل التسويقية إلى آلاف العملاء في وقت واحد مما يوفر أسلوب رائع للتعريف بالمتجر أو المنتج الذي تتعامل فيه.

يتم إنشاء قوائم بريدية متخصصة، فيتم بناء قوائم بريدية لكل مجموعة متشابهة من السلع مثل ( الإكسسوار- الملابس – الهواتف المحمول – اللاب توب والكبيوتر – الساعات – العطور – الكتب ) والكثير من المنتجات، ويتم إرسال الرسائل إلى العملاء بطريقة ذكية لا يكون فيها الإعلان المباشر عن السلعة، بل يمكن إعداد رسائل تثقيفية أو معرفية للعميل وفي أثناء هذه الرسائل يتم الترويج للمنتج أو وضع رابط لمتجرك الإلكتروني فهي طريقة ذكية من طرق التسويق عبر التجارة الإلكترونية.

ويمكن في هذا الشأن تطبيق قاعدة 3 إلى 1 أي أنه من بين كل 3 رسائل تثقيفية أو معرفية لعميل اجعل منها رسالة تسويقية للتعريف بالمنتج أو المتجر الإلكتروني.

تحديد العملاء المستهدفين

من الأساليب التي تساعد على النجاح في مجال التجارة الإلكترونية العمل على تحديد العملاء المستهدفين وتحديد ما هي شريحة المستهلكين التي يجب التركيز عليها وتوجيه الجهد التسويقي لها، وتحديد العملاء المستهدفين يوفر الكثير من الجهد المبذول في التسويق الرقمي ويحقق النجاح في مجال التجارة الإلكترونية، فمثلاً إذا كنت تتعامل في مجال لعب الأطفال أو ملابس الأطفال فإن الشريحة المستهدفة يجب أن تكون الأمهات الشابات وليس الآباء فالأمهات هم من يهتمون بشراء الملابس لأطفالهم، وكذلك إذا كنت تتعامل في ملابس البيبي وحديثي الولادة فإن الشريحة الأكبر التي يجب الاهتمام بها هم الحوامل وحديثي الزواج.

تقليل الربحية في بداية إنشاء المتجر الإلكتروني

من طرق النجاح في مجال التجارة الإلكترونية وتحقيق الانتشار الواسع على صفحات الويب العمل على بيع المنتج بأقل سعر ممكن، فهذا يساعد على التغلب على المنافسين كما يعمل على زيادة عدد الزيارات لمتجرك للتعرف على السعر المنخفض وأسبابه خاصة في بداية إنشاء المتجر الإلكتروني.، ففي مجال التجارة الإلكترونية والبيع عن طريق الإنترنت بيع المنتج بسعر التكلفة والاكتفاء بتحقيق ربح من مصاريف الشحن، فالعميل لا يهتم كثيراً بمصاريف الشحن بينما ينصب جُل اهتمامه على السعر المعلن للمنتج، فيمكن استغلال هذا الأمر في تقليل سعر البيع وتحقيق ربح قليل من خلال زيادة مصاريف الشحن.

التسويق من خلال الصفقات المباشرة

على الرغم من قوة التجارة الإلكترونية وانتشار التسويق الرقمي والبيع عبر الإنترنت إلا أنه في بعض الأحيان يكون التسويق التقليدي ذو جدوى كبيرة ويمكن من خلاله تحقيق أرباح ومبيعات كبيرة، وذلك باستهداف البيع لشركات معينة أو عقد الصفقات المباشرة مع العملاء في مقابل منح تخفيضات أو مزايات سعرية في حالة البيع لهذه المنشأة أو تلك.

ومن أمثلة التسويق المباشر الناجح ما قام به المسوقين والبائعين للأجهزة المحمولة في الكويت، حيث أعلنت شركة الخرافي عن توفر الجهاز اللوحي iPad 2بسعر تفضيلي واستثنائي فقط للعاملين والموظفين في المجموعة، وهو الأمر الذي دفع العاملين لشراء أكثر من جهاز لوحي حتى لو لم يكن يحتاجه في الوقت الحالي بسبب الميزة السعرية، وبالتالي فقد حقق المسوق لهذا الجهاز أرباح كبيرة بفضل تركيزه على الصفقات المباشرة والتي حقق بها أرباح لم يكن ليحققها عبر التجارة الإلكترونية.

المسابقات تجذب المشترين في مجال التجارة الإلكترونية

المسابقات تعني احتمال الفوز بسلعة أو منتج مجاني، وهذا الأسلوب يعد من الأساليب الناجحة في مجال التجارة الإلكترونية والتي تحقق زيادة ملحوظة في قيمة المبيعات وزيادة عدد الزيارات للموقع أو متجرك الإلكتروني، والمسابقات يمكن أن تكون على حسب قيمة المشتريات أو جعلها مفتوحة لكل المشترين.

بتم سحب رقم مسلسل لكل عملية شراء أو عند الشراء بقيمة معينة، ويتم تنظيم المسابقة والسحب على هذه الأرقام المسلسلة ومن المهم بالطبع أن تكون المسابقة تتسم بالشفافية والأمانة، والفائز يحصل مثلاً على جهاز لوحي أو هاتف محمول أو يحصل على منتجات من المتجر بسعر مجاني وهكذا حسب خططك التسويقية.

التعامل المباشر مع المؤثرين

من الأساليب الناجحة في مجال التسويق سواءاً التجارة الإلكترونية أو التسويق التقليدي التركيز في التسويق على الأشخاص أو الكيانات المؤثرة والتي يتبعها الكثير من الأفراد، فمثلاً يمكن البحث عن اليوتيوبر المشهورين والذين لديهم آلاف المتابعين والمشتركين في قنواتهم على اليوتيوب ثم تقوم بإرسال الهدايا والمنتجات المجانية وتطلب منهم مراجعة هذه المنتجات على قنواتهم وبالتالي الترويج لها وترعيف عدد أكبر من العملاء بها، كما يمكن إرسال المنتج لمشاهير المجتمع والنخب المشهورين وبمجرد استخدام هؤلاء النخب للسلعة أو المنتج الخاص بك تكون حققت الانتشار والتعريف به على أوسع نطاق.

الاهتمام بتصميم المتجر الإلكتروني أحد عوامل نجاحه في التجارة الإلكترونية

عند دخول العميل إلى موقعك أو متجرك الإلكتروني فمن المهم أن يشعر بالتميز وأن هذا الموقع تم العناية به وتصميمه بشكل جذاب، ويعد تصميم المواقع أحد الأساليب الناجحة في مجال التجارة الإلكترونية، وتصميم المتجر الخاص بك لا يعني زيادة التكاليف والاستعانة بمبرمج أو خبير في التصميم والإكثار من الفلاشات والصور المنبثقة، بل يكفي اختيار تصميم جاهز من القوالب المنتشرة على المنصات التي يتم انشاء الموقع من خلالها، ويتم تنظيم المتجر بطريقة سلسلة تمكن الزائر من الوصول لما يريد بأسرع وقت وبلا تعقيد.

الحرص على ظهور المتجر على محركات البحث

يعد التسويق بالمحتوى من أكثر الأساليب التسويقية التي تساعد على نشر التعريف بالموقع وزيادة عدد الزائرين، وتعد من أساليب التجارة الإلكترونية الناجحة والتي أثبتت فاعليتها، ومن المهم الحرص على جودة المحتوى التسويقي وألا يكون المحتوى مكرر أو مسروق من مواقع أخرى، كما يجب العناية بالكلمات المفتاحية في التدوينات أو مقاطع الفيديو المنشورة على الموقع ، والاهتمام بتنسيق المقال وبالعناوين الجانبية وجعل المقال أكثر جاذبية وهو الأمر الذي يساعد على زيادة عدد النقرات على الموقع وارتفاع عدد الزيارات وبالتالي تصدر الموقع لنتائج البحث المتقدمة.

تسهيل الدفع والشحن لنجاح التجارة الإلكترونية

قد يكون متجرك الإلكتروني على درجة عالية من الكفاءة والمقدرة التسويقية والتصميم الجيد لكنه قد لا يحقق الهدف المنشود منه من جذب العملاء وزيادة المبيعات بسبب قلة خيارت الدفع أمام العميل، أو بسبب صعوبة وتأخر الشحن، لذلك من المهم للنجاح في مجال التجارة الإلكترونية الاهتمام بتوفير أكثر من خيار للدفع أمام العميل، فهناك الدفع عند استلام السلعة، أو الدفع من خلال الفيزا كارت ، والدفع من خلال باي بال، وكذلك الشحن من المهم العناية بأسلوب الشحن والتعامل مع الشركات الموثوقة في مجال الشحن والتوصيل، وسرعة الشحن والتوصيل من أحد أسباب النجاح في مجال التسويق الرقمي والتجارة الإلكترونية فيجب أن يوليها صاحب المتجر الإلكتروني أهمية كبيرة.