يعد Email Marketing أو التسويق بالبريد الإلكتروني أحد أفضل وسائل التسويق الرقمي والتي أثبتت جدواها وأهميتها في التسويق للمنتجات أو العلامة التجارية للشركة، كما أن هذا الأسلوب في التسويق يتميز بانخفاض تكلفة التسويق إلى حد بعد وتحقيق انتشار واسع للمنتج وتعريف أكبر عدد من العملاء والمشترين المتوقعين في أقصر وقت، وهو الأمر الذي يجعل من التسويق عبر البريد الإلكتروني Email Marketing كان وسيظل ضلعًا هامًا في أي خطة تسويقية ناجحة عبر الإنترنت.

ما هو Email Marketing ؟

تقوم فكرة التسويق بالبريد الإلكتروني على توجيه رسائل تسويقية للعملاء الذين من الممكن أن يتأثروا إيجابًا بالمنتج ويتحولوا إلى مشترين في المستقبل، ويعتمد Email Marketing على نشر الرسائل التسويقية أو العلامة التجارية على أكبر عدد من عناوين البريد الإلكتروني، ولابد أنك قد لاحظت عند دخولك على الإيميل الخاص بك أن فيسبوك مثلًا يقوم بإرسال رسائل إلكترونية لك بأن فلان يطلب صداقتك، أن اليوم هو مناسبة لفلات، وكثيرًا ما تجد إعلانات من مواقع إلكترونية عن منتجات أو التعريف بعلامة تجارية بغير سابق معرفة منك لهذا الموقع أو المنتج، وهذا باختصار هو التسويق بالبريد الإلكتروني.

وكثيرًا ما تلجأ الشركات إلى توجيه الرسائل بالمنتجات الجديدة إلى عملاء سابقين قاموا بالتعامل معها من قبل، ونجد هذا مثلًا في مواقع التجارة الإلكترونية مثل جوميا وأمازون والتي في حالة شرائك لسلعة من هذه المواقع ستجد الموقع يوالي إرسال الرسائل إلى بريدك الإلكتروني بآخر المنتجات أو الخصومات التي يعرضها الموقع.

اقرأ أيضاً : البيع عبر الهاتف- كيف تقنع العميل؟

مزايا التسويق بالبريد الإلكتروني Email Marketing

يتميز Email Marketing بعدد من الخصائص تجعل منه أداة فعالة من أدوات التجارة الإلكترونية، ومن هذه الخصائص والمميزات ما يلي:

1 – التكلفة البسيطة

تعد تكاليف التسويق في أي مشروع هي الجزء الأكبر في ميزانية هذا المشروع، لكن التسويق بالبريد الإلكتروني يتميز بالتكلفة المحدودة، فلكي تقوم بهذا النوع من التسويق كل ما عليك فعله هو التعاقد مع أحد الشركات التي تقوم بإعداد قوائم البريد الإلكتروني والاتفاق معها على إعداد قوام بالعملاء المستهدفين وإرسال الرسائل التسويقية لهم وذلك نظير تكلفة محدودة.

2 – إمكانية تقسيم الجمهور

من مزايا التسويق بالبريد الإلكتروني أنه يمكن من خلاله تقسيم العملاء المستهدفين إلى شرائح وبالتالي إرسال الرسائل التسويقية التي تجذب كل شريحة على حدة، فمثلاً يمكن تقسيم العملاء إلى شرائح عزاب ومتزوجين أو رجال ونساء ويتم توجيه رسائل للمتزوجين تختلف عن توجيهها للأعزب فمثلًا الأعزب قد لا يهتم كثيرًا بملابس الأطفال ، أو لعب الأطفال بينما يهتم المتزوجون بذلك، كما يمكن توجيه رسائل للنساء بخصوص الأزياء والملابس وأدوات الزينة، بينما يهتم الرجال مثلًا بالهواتف المحمولة والتطبيقات وهكذا كل شريحة حسب ما تهتم به.

3 – سهولة قياس النتائج

في وسائل التسويق الرقمي الأخرى قد تقوم بالترويج للمنتج أو السلعة من دون أن تعرف مدى فاعلية هذه الأدوات ومدى تأثيرها على العميل، لكن في Email Marketing من السهل قياس النتائج بدقة، فيمكن من خلاله التعرف على نسبة من قاموا بفتح الإيميلات المرسلة إليهم من إجمالي المستقبلين للرسائل، كما يمكن معرفة عدد من قاموا بالدخول على الرابط المرسل في الرسائل البريدية، وغيرها من أدوات القياس الدقيقة لنتائج الحملة التسويقية.

4- الود في التعامل مع العميل

عند إرسال الرسائل الإلكترونية عن طريق البريد يتم مخاطبة العميل باسمه، وهو الأمر الذي يعطي العميل احساسًا بالود والقرب من صاحب الرسالة وهو الأمر الذي يساهم في زيادة تفاعله مع المنتج والإقبال عليه .

أهم شركات التسويق عبر البريد الإلكتروني

هناك العديد من الشركات الشهيرة والمتميزة في مجال التسويق عبر البريد الإلكتروني وعلى الرغم من عدم وجود شركة عربية شهيرة في هذا المجال إلا أن الشركات الأجنبية تتسم بقدر كبير من الكفاءة والجودة، ومن أفضل الشركات في مجال Email Marketing ما يلي:

GetResponse

تعد من الشركات المتميزة في مجال التسويق عبر البريد الإلكتروني والشركة تدعم اللغة العربية دعمًا كاملًا من خلال لوحة التحكم في الأداة، ويمكن الاشتراك في هذه الشركة بمبلغ قليل لا يتعدى 15 دولار فقط في الشهر، وتقوم الشركة بإعداد قوائم بريدية متميزة للعملاء تتجاوز 1000 عميل.

Mailchimp

من الشركات الرائدة في مجال التجارة الإلكترونية و Email Marketing، فمن خلال هذه الأداة يمكن إعداد قوائم بريدية يتخطى عددها 2000 عميل كما يمكن للشركة أن تقوم بإرسال 12000 رسالة شهريًا للعملاء والمشترين المحتملين، وتتميز هذه الأداة بأنها مجانية تمامًا مع وجود إصدار مدفوع منها يحتوي على مزايا أكبر وقدرة أكبر على تجميع عدد أكبر من العملاء وذلك بمتوسط أسعار من 10 إلى 50 دولار.

Aweber

تعد شركة Aweber من الشركات المتميزة في مجال التسويق عبر البريد الإلكتروني Email Marketing، والشركة وإن كانت مرتفعة التكلفة بعض الشئ إلا أنها من الشركات الرائدة في مجال عملها، كما أن الأداة تتيح لمستخدمها أول مرة الاستخدام المجاني لمدة شهر للتجربة والتعرف على مزايا الشركة وقدرتها على خدمة التسويق للعملاء.

كيفية تحقيق أقصى استفادة من Email Marketing

تخصيص القوائم البريدية

في كثير من الأحيان التسويق الرقمي لا يقتصر على منتج واحد أو سلعة معينة بل على مجموعة كبيرة من السلع والمنتجات، ومن الخطوات التي تساعد على تحقيق أقصى استفادة من التسويق عبر البريد الإلكتروني أن تقوم بتخصيص قائمة بريدية لكل نوع من أنواع السلع التي تتعامل فيها فهذا يساعد على تركيز الرسالة التسويقية بشكل أكبر، فلو كانت الشركة تتعامل في الملابس والهواتف المحمولة مثلاً فمن الأفضل أن تقوم بتكوين قائمة بريدية لملابس الرجال على حدة، وأخرى لملابس النساء، وأخرى لملابس الأطفال وأخيرة للهواتف المحمولة وتقوم بتقسيم العملاء إلى شرائح توجه لكل شريحة ما يناسبها من الرسائل البريدية التسويقية.

التحدث عن الأشخاص الآخرين الذين يمتلكون السلعة

من وسائل التسويق الفعالة خاصة في مجال Email Marketing أن تحدث العميل عن غيره من الأشخاص الذين يمتلكون السلعة أو المنتج الذي تقوم بالترويج له، فهذا الأمر مما يساهم في تحفيز روح المنافسة عند العملاء ويدفعهم لاقتناء المنتج الذي عند الآخرين، فيمكنك التحدث في الرسالة التسويقية للعميل عن فلان الذي يمتلك الهاتف المحمول أو فلانة التي اشترت هذه الغسالة الأوتوماتيك وخاصة لو كانوا من المؤثرين والمشاهير فهذا سيعطي قيمة أكبر للرسائل التسويقية.

المحتوى الجذاب للرسالة             

من المهم لنجاح طريقة التسويق عبر البريد الإلكتروني Email Marketing أن تكون الرسالة التسويقية جذابة وذات محتوى متميز للعميل ومن المهم ألا يشعر العميل أنه مجرد سلعة أو أداة تهدف الرسالة التسويقية لجذبه لشراء المنتج لا غير، بل من المهم أن تكون الرسالة تحتوي على تفاصيل معرفية او تعليمية يستفيد منها العميل وفي ثنايا الرسالة يتم الترويج للمنتج بطريقة ذكية، فمثلاً لو كان الترويج لأطعمة صحية، فمن الممكن أن تجعل الرسالة تحتوي على معلومات عن أفضل الأطعمة التي تطيل العمر وأن توجه العميل لشراء كتب إلكترونية تتحدث عن الأطعمة الصحية، وتنشر له مقولات أطباء عالميين عن أنواع الطعام والسعرات الحرارية في كل نوع من أنواع الطعام وبالتالي فالعميل قد استفاد معرفياً من الرسالة التسويقية، وهو ما يعد أحد أساليب التسويق الفعالة.

المحتوى المرئي للرسالة

العملاء في غالب الأحيان يحبون الرسائل التي تحتوي على فيديوهات أو صور وينجذبون إليها أكثر من انجذابهم للمحتوى المكتوب، لذلك كان من المهم أن تحتوي الرسالة البريدية على مقاطع فيديو وصور، فالدراسات التسويقية الحديثة تشير إلى أن دقيقة فيديو واحدة قد تكون أكثر تأثيرًا من مليون كلمة مكتوبة.

التركيز على العملاء السابقين

عند استخدام طريقة التسويق من خلال البريد الإلكتروني Email Marketing من المهم أن يتم إدراج العملاء السابقين الذين تعاملوا مع الشركة وتعاملوا مع العلامة التجارية في القوائم البريدية الموجهة، فخبراء التسويق يقولون أن إقناع شخص جديد بالشراء أكثر صعوبة ب 6 أو 7 مرات من إقناع مشتري سابق ومتعامل سابق مع الشركة، فالعميل السابق لديه قدر من الثقة والطمأنينة في التعامل مع الشركة والتعرف على سياستها وبالتالي لديه أسباب أكبر لشراء المنتج.

مخاطبة العاطفة عند العميل

الإنسان كائن عاطفي يؤثر ويتأثر بما حوله، ويتأثر الإنسان بالمناسبات والذكريات الجيدة في عقله الباطن، وخبير التسويق مارتن لندستروم يقول أن الإنسان في الغالب لا يشتري بعقله الواعي إنما تحركه عاطفته أو العقل الباطن، لذلك فمن أدوات التسويق الناجحة في مجال التسويق عبر البريد الإلكتروني التركيز على المناسبات الشخصية للعميل مثل اعياد الميلاد ومناسبة الرزق بمولود جديد والأعياد والمناسبات العامة فمن خلالها يمكن تحقيق نسبة عالية من المبيعات المتوقعة .

التواجد على مواقع التواصل الاجتماعي

تعد مواقع التواصل الاجتماعي من المواقع الهامة التي يزورها الملايين من العملاء ومرتادي الإنترنت كل ساعة، لذلك فهي تعد من وسائل التسويق المثالية، ولزيادة فاعلية التسويق عبر البريد الإلكتروني Email Marketing فمن المهم الحرص على التواجد الدائم على مواقع التواصل الاجتماعي وإنشاء الصفحات لجمع أكبر عدد من المتابعين ونشر رابط الموقع الخاص بك على هذه الصفحات وهو ما يساعد زيادة عدد الزيارات وجمع عدد أكبر من عناوين البريد الإلكتروني.

أخطاء التسويق عبر البريد الإلكتروني

هناك مجموعة من الأخطاء الشائعة في مجال التسويق عبر البريد الإلكتروني من المهم ألا تقع فيها كصاحب موقع أو صاحب علامة تجارية ومن هذه الأخطاء:

1 – المبالغة في عنوان البريد الإلكتروني: بالطبع الجميع يرغب في وصول الرسالة الإلكترونية لأكبر عدد من العملاء وأن يقرأها أكبر عدد من المشترين المتوقعين، لكن هذا يجب ألا يدفع صاحب السلعة إلى أن يبالغ في عنوان البريد مثل المنتج الوحيد القادر على كذا، أو أن يكذب في العنوان وعندما يدخل العميل إلى الرسالة يجد محتوى مختلف عن العنوان، فهذا وإن كان يظهر أن من فتح الرسالة عدد كبير إلا أنه في النهاية يصب في فقدان الثقة في العلامة التجارية وابتعاد العملاء عنها.

2 – إرسال رسائل في شكل صور فقط: سبق وأن أشرنا أن المحتوى المرئي أشد جاذبية من المحتوى المكتوب لكن هذا لا يعني أن تكون الرسالة البريدية عبارة عن صور فقط ومن دون كلمات فهذا قد يسبب سوء الفهم للعميل ، كما أن العميل يحتاج إلى الكلمات عن المنتج أو السلعة للتعرف عنها أكثر والاطلاع على جوانب لا توفرها له الصورة وإن كانت جذابة .

3 – عدم الاهتمام بالهاتف المحمول: الهواتف المحمولة في الوقت الحاضر تعد الوسيلة الأساسية للتواصل والوسيلة الأولى لدخول العملاء إلى المواقع المختلفة ومنها موقع البريد الإلكتروني الخاص بهم، لذلك فمن الأخطاء تصميم الرسائل الإلكترونية في مجال Email Marketing دون الاهتمام بطريقة عرضها من خلال شاشة الهاتف المحمول والذي تظهر الدراسات الجديدة أن دخول الأفراد على المواقع من خلاله تزيد عن 150مرة في اليوم الواحد وهو مالا يتوفر في الحواسيب.